تعليق الدكتور حسام الشاذلي علي تصريح نادر بكار بتصويت حزب النور بنعم علي دستور لجنة ال٥٠



تعليق الدكتور حسام الشاذلي علي تصريح نادر بكار بتصويت حزب النور بنعم علي دستور لجنة ال٥٠

إن من أهم إنجازات الإنقلاب الدموي بمصر أننا أصبحنا ندرك وبدون شك موقع حزب النور. علي خارطة الوطن ، وهو موقع أحقر من موقع مؤيدي الإنقلاب فهو موقع المنافقين والخونة والعملاء ، في الدرك الأسفل من النار ،

كنت أتسآئل وبإستعجاب عن كمية الحقد التي كان يلفظها نادر بكار كل يوم بعد إقالة حماه من رئاسة الجمهورية لتورطه بمعاملات مادية مشبوهة إبان حكم الدكتور مرسي ، ولكنني تيقنت اليوم وأنا أراه يكذب فيكذب ثم يكذب ، حتي يكتب عند الله كذابا ، أنه ما كان يهدف يوما إلي صلاح الأمة أو الوطن ولكنه ليس أكثر من عميل أمني شاط وإحترق لأن حماه فقد المنصب الذي كان يستخدمه بصورة غير سوية ،

كنت أتعجب في إجتماعات الهيئة التنسيقية للقوي الوطنية لماذا لا ينتبه الإخوان أو الحرية والعدالة لغياب حزب النور وعدم مشاركته في أي موقف جاد ، أو عندما يعرف الرجال ، وخاصة كونهم ينتمون لفصيل الإسلام السياسي والذي كان يمثل حجر إتزان لهذه الهيئة آنذاك ، وفي يوم من الأيام أصررت علي أن أجد إجابة لهذا السؤال ، فتلقيت ردا بأن الثقة في هذه الفئة غير متوفرة ،

وتمر الأيام لتثبت لكل ذي عقل أو دين أن أفراد حزب النور وعلي رأسهم البرهامي والبكار هم ليسوا أكثر من أمنجية لا دور لهم ولا وزن ولا قيمة ولا يمكن أن يلعبوا أي دور في منظومة ديمقراطية محترمة ، ولهذا فباقي الحكاية ولكي تتم الرواية ،
يجب أن نعي أن هذا الحزب ما هو إلا فراغ هاوي فلا قواعد ولا أفراد ولا شعبية ولا أمل في نجاح خاصة بعد إنفصال كل محترم وكل ذي دين أو وطنية عن هذا الكيان الهلامي ، ولهذا فقد إجتمعت الأهداف بين حزب النور والببلاوي وعمرو موسي وأمثالهم ممن يؤيدون الأنقلاب ، أن كل هؤلاء لا أمل لهم في أن يصلوا لأي مناصب أو أن تكون لهم قيمة أو حيثية في ظل مجتمع ديمقراطي ، أو إنتخابات حرة أ نزيهة ، بدون دبابة أو سلاح ومن غير دماء وقتلي وعلي جثث الشرفاء وإنتهاك الأعراض ، فمرحبا إلي النادي يا بكار ، ويا فرحة .... بيك ،

الدكتور حسام الشاذلي هو المستشار السياسي والخبير الدولي في إدارة التغيير ، والرئيس التنفيذي الحالي لمجموعة سي بي آي الدولية السويسرية العملاقة ، أستاذ إدارة التغيير والتخطيط الإستراتيجي بجامعة كامبيردج المؤسسية ، وكيل مؤسسي حزب ثوار التحرير ، وعضو المكتب التنفيذي للقوي الوطنية ورئيس القسم المصري بالهيئة الدولية للمفوضيين —
 

Comments

Popular posts from this blog

المجنون ' والعبيط ، ودولة ' الكتاكيت ' بقلم الدكتور حسام الشاذلي، السكرتير العام للمجلس المصري للتغيير والمستشار السياسي والاقتصادي الدولي

تعليق الدكتور حسام الشاذلي علي جريمة تعذيب كفيل كويتي لمصري وتجريده من ملابسه

الشرق الأوسط 'الغريب' بقلم الدكتور حسام الشاذلي السكرتير العام للمجلس المصري للتغيير والمستشار السياسي والاقتصادي الدولي