رسالة إلي أخي في الميدان.... بقلم الدكتور حسام الشاذلي... المستشار السياسي والخبير الدولي في إدارة التغيير


 .....رسالة إلي أخي في الميدان 
بقلم الدكتور حسام الشاذلي 
المستشار السياسي والخبير الدولي في إدارة التغيير

أخي وزميلي ورفيق كفاحي ، إشتقت إليك وإلي زمالة الكفاح في ميدان الشرف والكرامة ، 
أخي وزميلي ، يا من رافقنا الميدان سويا وشهدت أسوار التحرير ومصطفي كامل والقائد إبراهيم علي أخوتنا وهتافنا وفرحنا وبكائنا ، يا من صلينا معا في عمر مكرم وفي القائد إبراهيم وجلسنا في مقهي التحرير وعلي أبواب محمد محمود نلتقط أنفاسنا من صراع مع غاز الأمن أو بلطجية العسكر ، 

أكتب اليوم إليك من بلاد بعيدة وقد فرقنا الإنقلاب ففرضت علينا ميادين جهاد مختلفة وفرق عمل أخري وتجمعات جديدة ، أكتب إليك وقد تحولت بلادنا لسجن كبير ومعتقل مخيف ، أكتب إليك وقد أصبح الدم هو لون اليوم وأصبحت الجنازات هي تجمعات الثورة ، أكتب إليك وقد إنتهكت الأعراض وإغتصبت البلاد وحكم مصر شر البرية وأسوأ من طلعت عليهم شمس الكنانة ، 

أكتب إليك لنجدد العهد ولنلم الشمل من جديد ، لتتشابك أيدينا من جديد في وجه طغيان متجبر ونظام متؤامر ، أكتب إليك ليتجمع شباب التيار الإسلامي وحازمون وأولاد صلاح الدين وسته إبريل والإشتراكيون الثوريون وصناع الحياة وحملة أبو الفتوح وحزب البناء والتمنمية والجماعة الإسلامية والإخوان المسلمون وحزب الوسط وإئتلاف شباب الثورة وحملة صلاح أبو إسماعيل وأعضاء الهيئة التنسيقية ومجلس أمناء الثورة وحزب الحرية والعدالة وحزب ثوار التحرير وكل من كان هناك ووقع علي وثيقة والعهد والشرف ، بأن الهدف واحد والقضية واحدة ،
أكتب إليكم لنتحد جميعا من جديد ونساند تحالف دعم الشرعية وجبهة الضمير والتحالفات الدولية العاملة ضد الإنقلاب ، بأن الوقت قد حان وأن ساعة الصفر تقترب فأعدوا العدة في الداخل والخارج من أجل يوم الخلاص ، نظموا الصفوف ووحدوا الجهود وحددوا الأهداف وركزوا علي الأوليات ، ضعوا الخطط ونقحوا التجمعات ، وقيموا الإنجازات وتداركوا الأخطاء وإستعينوا بالواحد الأحد ، 

أكتب إليكم يا أهل مصر الكرام ويا حماة الشرف والعزة ، يا من حبستكم البيوت والأزمات وحاجات الدنيا والأولاد ، هبوا فإن الوقت قد حان ، فلا عيش ولا كرامة ولا حرية ولا أمن ولا غذاء ولا وقود ولا كهرباء ولا طاقة ولا تعليم ولا صحة ولا ذمة لفاسد ولا كلمة لكذاب ، هبوا فقد إغتصبت البنات وإستحلت عورات الشباب وحكم البلاد الشواذ والراقصين وعبدة الشيطان ، هبوا ودافعوا عن ما تبقي من كرامتكم فلا إخوان ولا ليبراليين ولا كفرة ولا علمانيين ولكن مصر للمصريين ، مصر للمصريين ، 

الَّذِينَ قَالَ لَهُمُ النَّاسُ إِنَّ النَّاسَ قَدْ جَمَعُوا لَكُمْ فَاخْشَوْهُمْ فَزَادَهُمْ إِيمَانًا وَقَالُوا حَسْبُنَا اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ


الدكتور حسام الشاذلي هو المستشار السياسي والخبير الدولي في إدارة التغيير ، والرئيس التنفيذي الحالي لمجموعة سي بي آي الدولية السويسرية العملاقة ، أستاذ إدارة التغيير والتخطيط الإستراتيجي بجامعة كامبيردج المؤسسية ومساعد العميد السابق للتخطيط الإستراتيجي والتنمية بكلية حائل بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن ، وكيل مؤسسي حزب ثوار التحرير ، وعضو المكتب التنفيذي للهيئة التنسيقية للقوي الوطنية ورئيس القسم المصري بالهيئة الدولية للمفوضيين والمرشح السابق لرئاسة الجمهورية
 — 

Comments

Popular posts from this blog

المجنون ' والعبيط ، ودولة ' الكتاكيت ' بقلم الدكتور حسام الشاذلي، السكرتير العام للمجلس المصري للتغيير والمستشار السياسي والاقتصادي الدولي

تعليق الدكتور حسام الشاذلي علي جريمة تعذيب كفيل كويتي لمصري وتجريده من ملابسه

الشرق الأوسط 'الغريب' بقلم الدكتور حسام الشاذلي السكرتير العام للمجلس المصري للتغيير والمستشار السياسي والاقتصادي الدولي